القذف المبكر عند الرجال (premature ejaculation)*

ترجمة: منتدى الجنسانية
كانون أول، 2010
 
كيف نعرّف القذف المبكر وما هي اسبابه؟؟ في أي جيل تكون هذه الظاهرة أكثر شيوعاً؟ كيف
نعالج الموضوع؟ وفي اي مرحلة هنالك حاجة لزيارة الطبيب/ة؟

لا يوجد تعريف واضح ودقيق لمشكلة القذف المبكر، وهو يعتمد بالأساس على تعريف الرجل أو الزوجين لهذه المشكلة. هنالك أزواج يعتبرون القذف بعد خمس دقائق من ممارسة الجنس كافٍ، وهنالك من لا يكتفون بنصف ساعة من الولوج.


ما هو تعريف علماء الجنس للقذف المبكر؟

· القذف بعد اقل من دقيقة من ولوج القضيب.

· القذف قبل الوقت الذي يراه الرجل، المرأة أو الزوجين معاً مناسبا ً.


وجد الباحثان وليام ماسترز وفيرجينيا جونسون أربع مراحل للاستجابات الجنسية:

· الاستثارة

· الصعود

· النشوة

· الهبوط

في مرحلة الصعود هنالك نقطة زمنية تسمى ب "نقطة اللا- عودة"، عند وصول الرجل لهذه المرحلة يصبح غير قادر جسدياً على ايقاف القذف. يصل الرجال الذين يعانون من مشكلة القذف المبكر الى هذه المرحلة خلال فترة زمنية قصيرة جداً، لذلك تهدف جميع العلاجات والتمارين الى إطالة هذه الفترة الزمنية التي تسبق الوصول الى "نقطة اللا-عودة".

هل مشكلة القذف المبكر هي مشكلة شائعة؟؟

القذف المبكر هو احد المشاكل الجنسية الشائعة جداً لدى الرجال، وتشير الأبحاث المختلفة الى أن نسبة 10-40% من الرجال في الغرب يشكون من القذف المبكر. المشكلة شائعة أكثر في أوساط الشباب والرجال الصغار في السن، على الرغم من أنه ممكن أن يعاني منها أيضا رجال في منتصف العمر.

انواع القذف المبكر:

· القذف السريع في المراحل الأولى - يحدث مع بداية الممارسة الجنسية.

· القذف السريع الثانوي – يحدث عند الرجال التي كانت لديهم في الماضي سيطرة جيدة على 
  القذف. هذه الحالة هي شائعة لدى الرجال الذين يعانون من مشاكل زوجية.

 

هل يؤدّي القذف المبكر الى مشاكل جنسية؟

بشكل عام، قد يؤدي القذف المبكر الى إحباط لدى الرجال، وفي حالات قصوى قد يضر بالعلاقة الزوجية. أحيانا، يحدث القذف قبل إيلاج القضيب الى المهبل وهذا يؤدي غالباً الى الشعور بالخجل بسبب عدم قدرة الرجل السيطرة على نشوته الجنسية مما قد يمنعه من ممارسة الجنس والعلاقات الحميمة في المستقبل.

بدون شك، يؤدي القذف المبكر الى تراجع معين في المتعة الجنسية لدى الزوجين، لكن مع ذلك، هنالك أزواج كثيرة وجدت لها طرق معينة للتعامل مع هذه المشكلة من خلال ممارسة المداعبات الجنسية قبل الجماع وبالنسبة لها القذف المبكر لا يشكل عائق أمام متعتهم الجنسية.
 

 

ما هي أسباب القذف المبكر؟

· عوامل وراثية :  اذا كان الأب يعاني من مشكلة القذف المبكر، فعلى الأغلب أن الابن سوف يعاني من نفس المشكلة. تشير الأبحاث الأخيرة بان العامل الوراثي يعتبر المسبب الأساسي لهذه المشكلة مقارنة بالأسباب الأخرى.
 
· أسباب فيزيولوجية: ضعف في عضلة الحوض، إصابة في العامود الفقري، علاج كيماوي وغيرها
  من الأسباب.

 
· أسباب سلوكية: وهي قد تكون من خلال ممارسة الجنس السريع في الماضي بسبب عدم
  وجود أماكن ملائمة ومريحه للجماع أو خوفاً من ضبط الأهل لهم، او ممارسة الاستمتاع الذاتي
  (العادة السرية) بهدف الوصول السريع الى النشوة الجنسية (الأورغازم). من الجدير ذكره ان
  ممارسة الاستمتاع الذاتي بحد ذاته هو سلوك يؤدي في كثير من الأحيان الى الوصول السريع
  للنشوة الجنسية.

· أسباب مرتبطة في العلاقة الزوجية: التراجع في الاحتياج الجنسي بعد سنوات طويلة من
  الزواج، قد يؤدي الى ممارسة الجنس السريع دون الاهتمام الى المداعبة واطالة المتعة عند 
  الجماع.
 
· أسباب مكتسبة: يعتاد الجسم والدماغ على مدار سنوات للوصول الى النشوة الجنسية
  والقذف السريع.
 
· أسباب شعورية: وهي مرتبطة بالنظرة الذاتية للرجل الى نفسه والتي تنعكس في ممارساته
  الجنسية. فهو قد يشعر بالتوتر، الخوف أو انعدام الثقة بالنفس، وجميع هذه المشاعر أو كل
  واحده على انفراد قد تؤدي في النهاية الى القذف المبكر.

· أسباب نفسية:  صدمة نفسية ناتجة عن اعتداء جنسي ومشاكل مع الأهل. مع ذلك، تكون الأسباب لدى الأغلبية الساحقة ناتجة عن مشاكل شعورية كالخوف، الخجل والضغط النفسي.

 

هل هنالك أسباب أخرى؟؟

نعم، هنالك رجال لا تنطبق عليهم الأسباب أعلاه لكنهم مع ذللك يشكون من مشكلة القذف المبكر.

ما هو العلاج؟؟

إذا كنت تقذف خلال خمس دقائق وتريد إطالة الفترة لعشر دقائق، فلا حاجة ملحة هنا للتوجه الى الطبيب/ة، حيث تستطيع إطالة الفترة الزمنية للقذف من خلال إجراء بعض التمارين.
 

هل ممكن استعمال مرهم؟

هنالك مراهم ورذّاذات توضع على رأس القضيب قبل ولوجه والتي تؤدي الى تخدير بسيط به
بهدف اضعاف إثارته وبالتالي تؤجل عملية القذف. لهذه المراهم والرذّاذات أنواع مختلفة وهي تختلف فيما بينها بدرجة قوتها وتأثيرها على القضيب. أحيانا تؤثر هذه المراهم سلباً على الشعور بالمتعة لدى الزوجة أو الشريكة إلا أن نسبة نجاحها في تأجيل القذف هي عالية وقد تصل الى %50.

هل يساعد الواقي الذكري (الكوندوم) في تأجيل القذف؟

استعمال الواقي يقلل من قوة الإثارة والاحتكاك لرأس القضيب وهو بالتالي قد يساعد في تأجيل القذف. ممكن ايضاً وضع مرهم او رذّاذ على رأس القضيب قبل استعمال الواقي وعندها نسبة النجاح تكون أعلى. من الجدير ذكره ان هنالك صيدليات في دول معينة تقوم ببيع واقي ذكري يحوي بداخله على هذه المواد المخدرة.

هل هنالك أدوية معينة لعلاج القذف المبكر؟؟

هنالك مجموعة أدوية من عائلة SSRI وهي ادوية مضادة للإكتئاب، ينصح بها الاطباء لعلاج القذف المبكر والاورغازما، وهي تؤخذ في جرعات خفيفة بحيث تتلائم مع حاجة الفرد. لهذه الأدوية أعراض جانبية ككل الأدوية، ولذلك يجب أولا استشارة الطبيب/ة قبل البدء بتناولها. تصل نسبة نجاح هذه الأدوية الى %75 وينصح باستعمالها فقط في الحالات الصعبة.

ما هي تمارين "قف وأبدأ؟"

هنالك تمارين تساعد في تأجيل عملية القذف ممكن القيام بها إما من خلال ممارسة الاستمتاع الذاتي أو من خلال الجماع (الإمكانية الثانية هي الأفضل). عند وصول الرجل الى مرحلة "اللا عودة" يقوم بإعلام شريكته وهي بدورها تقوم بالضغط على رأس القضيب وإنزاله الى الأسفل لمنع القذف (لا داعي للخوف فهذا غير موجع). على الرجل وشريكته محاولة تأجيل القذف ثلاث أو أربع مرات ومن بعدها يقوم بقذف سائله المنوي. في حال عدم وجود شريكه يقوم الرجل بهذا التمرين لوحده من خلال ممارسته للاستمتاع الذاتي. ممارسة هذا التمرين اكثر من مره قد يساعد الرجل في السيطرة على عملية القذف وإطالة الفترة الزمنية.

هذه هي الطريقة الوحيدة التي تساعد في حل المشكلة بشكل جذري ودائم، بينما باقي الوسائل كالأدوية المراهم هي حلول مؤقتة وغير جذرية. ومع ذلك، يشير الأطباء والمختصين الى انه من الصعب على الرجل (أو الزوجين) القيام بهذه التمارين لوحدهم وبدون مرافقة واستشارة طبية منتظمة.
 

تمارين وعلاجات بديلة:

· تمارين لتقوية عضلات الحوض والتي تهدف الى مساعدة الرجل في السيطرة على القذف. لممارسة هذه التمارين والتعرف عليها أكثر يجب استشارة مختصين لتدريبهم ومرافقتهم.

· تنترا (Tantra): هي نوع من أنواع اليوجا المختلفة وهي طريقة هندية قديمة تعالج الكثير من المشاكل الجسدية والجنسية. تعتبر التنترا قذف السائل المنوي على انه هدر للطاقة الجسدية. من خلال ممارسة التنترا يتواصل الرجل اكثر مع جسده وطاقاته الجنسية ويتعلم كيفية الفصل بين النشوة الجنسية (الأورجازم) وبين القذف. هنا أيضا يجب استشارة مختصين ومهنيين.

ماذا علينا ان نفعل؟؟

في البداية من المهم ان يناقش الشريكان موضوع القذف المبكر وتأثيره على حياتهم الجنسية ويحاولان سوياً معالجة المشكلة من خلال الطرق والوسائل التي تطرقنا اليها. أما في حال شعر الزوجان بان هذه المشكلة تؤثر سلباً على حياتهم الجنسية والحميمة وعلى ثقة الرجل بنفسه وأدائه، عندها يحب زيارة مختص/ة وتطوير برنامج علاجي ومرافقة مهنية لعلاج المشكلة. العلاج يختلف من زوج الى اخر ويتم ملائمته لحاجيات الرجل او الزوجين.



* المقال مترجم عن موقع صندوق المرضى العام
** د. يارون بوكر هو طبيب نساء ومتخصص بالجنسانية.
 

للعودة الى صفحة الإستجابات الجنسية اضغط/ي هنا

كيف نعرف القذف المبكر؟ في جيل تكون هذه الظاهرة شائعة أكثر؟ ما هي أسباب القذف السريع؟ كيف نعالج الموضوع؟ وفي اي مرحلة هنالك حاجة لزيارة الطبيبة؟